استخدام الذكاء الاصطناعي في تعزيز الاستدامة في المنزل خلال يوم الأرض العالمي 2020

أثبت استخدام الذكاء الاصطناعي في مختلف القطاعات أنه مساهم رئيسي في تحقيق تلك القطاعات لأهدافها في الاستدامة في جميع أنحاء العالم. وتسلط “إل جي إلكترونيكس” في يوم الأرض العالمي الضوء على مساهمة هذه التقنية المبتكرة والمدمجة في الأجهزة المنزلية بمساعدة الأسر على الالتزام بالممارسات المستدامة على مدار العام.

تستطيع الأنظمة المدعمة بالذكاء الاصطناعي التعرف على عادات وسلوك المستخدم لاستباق اتخاذ القرارات وتوفير حلول أكثر دقة. وتستمر هذ التقنية المتقدمة في تطوير وتمكين التنظيم الأفضل للعرض والطلب على الطاقة سواء كان ذلك على نطاق واسع مثل مواقع الإنتاج الضخم أو على المستوى الشخصي داخل المنزل ببساطة عبر استخدام الهاتف الذكي.

وتمكنت “إل جي” عبر دمج تقنية تعلم الآلة في الأجهزة المنزلية كثيرة الاستخدام من جعل إدارة الطاقة المنزلية أكثر راحة بدعم الذكاء الاصطناعي، ومنحت المستهلكين القدرة على مراقبة عادات استهلاكهم للطاقة واعتماد نهج مدروس لتحقيق الاستدامة.

التحكم بالأجهزة المنزلية من مكان واحد مع تقنية LG ThinQ

وفرت “إل جي” تجربة منزلية ذكية ومعززة عبر تطبيق الهاتف الذكي LG ThinQ لتزود المستخدمين بطريقة سلسة لإدارة جميع أجهزة “إل جي” المزودة بخاصية الاتصال بشبكة Wi-Fi من أي مكان وفي أي وقت. ويستطيع المستخدمون عبر استخدام التطبيق البقاء على اتصال بالمنزل عبر هواتفهم الذكية والتحكم بالأجهزة المنزلية عن بُعد أثناء تنقلهم، مما يوفر حلاً بسيطاً لإيقاف تشغيل الأجهزة بعد مغادرة المنزل بسرعة أو حتى مراقبة استخدام هذه الأجهزة أثناء التواجد خارج المنزل.

ويوفر التطبيق المتطور والمدعم بالذكاء الاصطناعي دعماً مخصصاً وخدمة عملاء استباقية، فيُعلم المستخدمين بالمشكلات المحتملة قبل حدوثها، مما يحسن من أداء المنتج ويزيد عمره التشغيلي لأقصى حد، كما يوفر التطبيق إرشادات تفصيلية للحفاظ على أداء الأجهزة على النحو الأمثل.

ويقدم تطبيق LG ThinQ أيضاً المعلومات المفيدة حول مزايا ووظائف المنتج وينبه المستخدم عبر اقتراحات لإجراء الصيانة الروتينية للجهاز، مثل تشغيل دورة تنظيف الغسالة أو تغيير فلتر جهاز تنقية الهواء. وإضافةً إلى ضمان زيادة العمر التشغيلي للمنتج، صُممت هذه الوظيفة أيضاً لتوفير نمط حياة أكثر وعياً بالبيئة من خلال الحفاظ على كفاءة استهلاك الطاقة والمياه بانتظام.

كفاءة الطاقة والمنتج لتوفير استهلاك الطاقة

تهدف “إل جي” من خلال تزويد منتجاتها بالتقنيات المبتكرة إلى مساعدة المستهلكين على تقليل التكاليف وإدارة تأثيرهم على البيئة بمسؤولية تامة.

تحتوي ثلاجةInstaView™ Door-in-Door®  من “إل جي” مع أخذ معدل استهلاك الطاقة في الاعتبار على ضاغط خطي عاكس مدمج يستطيع أن يوفر حتى 32% من الطاقة، مما يضمن توفير الطاقة المنزلية. وتضيء الثلاجة، بفضل ميزة النقر السريعة، المحتويات بداخلها بنقرتين تسهلان على المستخدم رؤية ما يوجد في الثلاجة دون فتح الباب، مما يحافظ على الطعام طازجاً ويمنع فقدان الهواء البارد. ويستطيع المستخدم أيضاً تشغيل المزايا الرئيسية مثل التحكم في درجة الحرارة والتجمد السريع والتشخيص الذكي وخاصية تنقية الهواء Hygiene Fresh+ من هاتفه الذكي. وزُودت الثلاجة بخاصية Smart Care+ المدعمة بتطبيق LG ThinQ والتي تحلل أنماط الاستخدام لتوفير خدمة أكثر تخصيصاً وخفض تكاليف الطاقة والحفاظ على الطعام طازجاً لفترة أطول من خلال ضبط درجة الحرارة المثالية تلقائياً وتفعيل وضع توفير الطاقة عند عدم استخدام الثلاجة.

فازت غسالة TurboWash 360 من “إل جي” بجائزة الابتكار في حفل توزيع جوائز معرض الإلكترونيات الاستهلاكيةCES  2020، والتي تستخدم تقنية (AI DD) لتحسين كفاءة دورة الغسيل. وتوفر هذه التقنية عبر الاعتماد على كمية هائلة من البيانات التي تم جمعها أنماط غسيل مضبوطة بدقة وتكتشف وزن الغسيل تلقائياً وتقيّم نعومة القماش بدقة، مما يضمن نتائج استثنائية في كل مرة ويقلل من حدوث تلف للنسيج بنسبة تصل إلى 18% لإطالة عمر الأقمشة لأقصى وقت ممكن. وتستطيع نشافة “إل جي” الحديثة بفضل ميزة المزامنة الذكية الاتصال لاسلكياً بغسالات “إل جي” لتوفر دورات التجفيف المثالية وفقاً لدورة الغسيل المحددة.

وتضمن غسالات “إل جي” المزودة بتقنية (AI DD) استخدام الكمية الصحيحة من مواد التنظيف والماء في كل غسلة، مما يؤدي إلى تقليل إهدار المياه والطاقة ومواد التنظيف وتوفير أموال المستخدم.

تعمل تقنية LG ThinQ المدمجة في تلفزيونات “إل جي” أيضاً كمركز للتحكم بجميع الأجهزة الذكية المتوافقة داخل المنزل عبر الأوامر الصوتية البسيطة. ويستطيع المستخدم مع لوحة التحكم الرئيسية المنزلية ضبط درجة حرارة الغرفة ومراقبة جودة الهواء والتحقق من الغسيل وغير ذلك، إضافةً إلى تجنب استهلاك الطاقة غير الضروري في الغرف المختلفة.

يجعل الذكاء الاصطناعي الأجهزة المنزلية أكثر صداقة للبيئة ويعد جزءاً لا يتجزأ من التزام شركة “إل جي” الأوسع بالاستدامة. وبالإضافة إلى تمكين البيئة المنزلية الذكية، تعهدت “إل جي إلكترونيكس” بإضافة القيمة لحياة العملاء والمساهمة في التنمية المستدامة للمجتمع.

حددت الشركة أهدافها في جميع أنحاء المؤسسة لتصبح أكثر استدامة في مجالات تضم تصميم حلول المعيشة الذكية والأجهزة الذكية وتطوير المشاريع الصديقة للبيئة في مجالات مثل السيارات الكهربائية والطاقة المتجددة واتباع نهج خالي من الكربون والحد من الأثر البيئي لمنتجاتها وتعزيز الاقتصاد الدائري وتطوير سلسلة إمداد مستدامة وتوفير مكان عمل آمن وصحي والمساهمة بدعم المجتمعات المحلية.