بيان صادر عن نقابة المستشفيات الخاصة في لبنان

تداولت اليوم بعض مواقع التواصل الاجتماعي أخباراً ملفقة تتعلق بأحد كبرى المستشفيات في لبنان وهي مستشفى الرسول الأعظم، وحيث ان تداول هذه الأخبار الكاذبة ذات النوايا المسيئة لهذا الصرح الاستشفائي قد اصبحت مصدرا للقلق وللتلاعب بأعصاب المواطنين في زمن نحن احوج فيه للوقوف الى جانب القطاع الصحي بمكوناته كافة لمواجهة جائحة كورونا وحماية المواطنين والمقيمين على الاراضي اللبنانية.
بناء عليه تعلن نقابة المستشفيات الخاصة في لبنان استنكارها الشديد التعرض لمستشفى الرسول الأعظم بالأخبار الكاذبة والملفقة وتتضامن معها في مواجهة هذه الموجة من الشائعات واخرها ما تم تداوله اليوم بتاريخ 11/4/2020. وإذ تحذر النقابة جميع الملفقين لهذه الأخبار الكاذبة من التبعات القانونية والاخلاقية فإنها تدعو بدلا من ذلك لدعم جميع المستشفيات في لبنان في مواجهة هذا الخطر التاريخي على اللبنانيين والذي كلنا ثقة بأن القطاع الاستشفائي سيخرج منه منتصرا بتضافر جهود مكوناته كافة.