في حديث خاص لسكاي نيوز السيدة ماجدة الرومي تكشف الكثير

على هامش احيائها احدى المهرجانات في الخارج استقبلت الاعلامية لانا الحندي السيدة ماجدة الرومي بحواري عفوي وصريح عبر قناة sky news arabia كشفت من خلاله الرومي ان الاغنية الكلاسيكية تبقى دوماً مسيطرة رغم ان على الفنان ان يواكب التوطور واضافت: لا نتسطيع اليوم ان نلوم الجمهور ان سمع ما يسمى بالفن “عكس التيار” لان هنا تكمن مهمة الاعلام والمنتجين والفنانين انفسهم لما يسوقونه للجمهور.

وتابعت ماجدة الرومي حديثها قائلة: قلة من الفنانين بعتبرون الفن مزاج ويقدمون فعلاً ما يحبون من اغاني فانا مثلاً مهما قد تحقق الاغنية من نجاح ان لم اكن مقتنعة بها لا يمكنني غنائها، فبالنسبة لي الفن رسالة وهذه الرسالة تحمل هوية وطن وعمق انساني مما يحعلني غير قادرة عن التنازل عن تلك المبادئ…

اما حول ما يمر به لبنان حالياً من ازمات فقد اكدت الرومي ان النور لا بد ان يسطع بالنهاية وانه مهما طال الظلام لا بد ان ينجلي واضافت حالياً لا استطيع تقديم اغنية عاطفية فنفسياً اشعر ان واجبي تجاه بلدي وشعبي ان اقدم اغنية وطنية تستنهض هِممهم ونفوسهم وفي لبنان ليست المرة الاولى التي نعاني منها من ازمات فنحن منذ عام ٧٥ لغاية الان نمر بأزمة تلوة الاخرى الا اننا دوناً نعلم ميف نتأقلم مع تلك الازمات ونتابع الحياة.