الشاعرة رلى الحلو والشاعر العميد الياس أبو خليل في ثورة الحب …

في حضرة الشعر تصمت الكلمات وفي حضرة الشاعر يتوارى النثر إنهم الثنائي الرائع الشاعرة رلى الحلو والعميد الياس أبو خليل في ثورة حب …
رلى حملتنا في شعرها النابت من الأرض والمزهر بالمعاني إبداعا ونغما نستمتع بها ، وحرضتنا على محبة الحياة برقتها تأخذك إلى فضائات بهية وأخاذة فيها رحابة الصحراء آهات العاشق وشجن الإنسان ….
والعميد في شعره عذوبة وعذاب ، كبرياء الفارس وأحيانا رعد البندقية … صدق العاطفة وضوء الإيمان وضياء الذات المؤمنة .
صرخة الحب المدوية إكتملت بتكريمها للزميل عماد جانبيه الذي ألقى كلمة صافية كالماء العذب مؤكدا دور الشعر عند المرأة وجرأتها في الكتابة التي تضفي على الرجل صفاء الروح ومصداقية براقة.
كما أشعل الأمسية الزميل فحام بكلمات صادقة وصدوقة عن الزميلة رلى الحلو إضافة إلى كلمة للتينور غبريال عبد النور عن ضرورة احياء الثقافة في ظل الظروف الصعبة التي بمر بها لبنان.
قدمت الامسية بإبتسامتها المعهودة الزميلة سلام اللحام
كما ألقت الشاعرة جوليت انطونيوس كلمة حب بالمناسبة ،
وعزف على العود الفنان سهيل اللحام وعلى الكمنجة طليع خليل
ولان الحب والشاعرية هما عنوان شاعرتنا وزعت على الحضور الطربوش الاحمر الذي له معاني كثيرة.
وقد غصت القاعة بحشد كبير من الفنانيين والإعلاميين والممثلين والسياسيين والأصدقاء والأهل الذين شاركوا زميلتنا رلى الحلو و العميد الياس ابو خليل فرح القصائد.
ميا فرح