الصندوق السعودي للتنمية يشارك في تمويل مشاريع تطوير البنية التحتية لقطاع المواصلات في جمهورية قرغيزستان

أبرم الصندوق السعودي للتنمية وجمهورية قيرغيزستان اتفاقية قرض للمساهمة في تمويل مشاريع البنية التحتية في البلاد، وذلك في إطار التعاون الوثيق بين حكومتي المملكة العربية السعودية وجمهورية قيرغيزستان. ووقع الاتفاقية العضو المنتدب، نائب رئيس مجلس الإدارة للصندوق السعودي للتنمية الدكتور خالد الخضيري، ووزيرة المالية لجمهورية قيرغيزستان باكتيجول جينبايفا، في مدينة الرياض.

ووفقاً لبنود الاتفاقية، سيساهم الصندوق وبالشراكة مع البنك الإسلامي للتنمية، والصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية، في إعادة تأهيل طريق دائري بطول 442 كم والذي يربط مدينة بيشكيك عاصمة قرغيزستان مع بحيرة إسيكول إحدى أهم الوجهات السياحية الرئيسية في آسيا الوسطى، والتي تعد ثاني أكبر بحيرة مالحة في العالم بعد بحر قزوين، إضافة إلى ربط إسيكول بالطرق السريعة الممتدة بين كازاخستان وروسيا وبالتالي تطوير الطرق الدولية التي تربط بين روسيا وقازاقستان وقرغيزستان وطاجيكستان.

وفيما تجسّد هذه الاتفاقية التزام المملكة العربية السعودية ممثلة بالصندوق السعودي للتنمية بدعم جهود التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الدول النامية، باعتبارها أساساً راسخاً لتحقيق الإستقرار والإزدهار في تلك الدول.  قال الدكتور خالد الخضيري: “نحن نستثمر خبراتنا ومواردنا الفنية لمساعدة المجتمعات في الدول النامية لبناء مستقبل أفضل لهم، تماشياً مع رؤية المملكة 2030، المتمثلة في تعزيز الرخاء وتوفير الدعم الاجتماعي والاقتصادي لهذه الدول. ومن هذا المنطلق، يتابع الصندوق السعودي للتنمية باهتمام الجهود التي تبذلها حكومة قرغيزستان من أجل النهوض بالبلاد في كافة المجالات الاقتصادية والاجتماعية، ونؤكد من خلال هذه الاتفاقية تجسد عمق العلاقة التي تربط بلدينا في مختلف المجالات”.

وأضاف د. الخضيري:” يعد الصندوق السعودي للتنمية مساهماً رئيسياً في تقديم العديد من أوجه الدعم والمساعدات التنموية المستدامة لمنطقة آسيا الوسطى. وعلى مدى السنوات العشر الماضية، ساهم الصندوق السعودي للتنمية في دعم 8 مشاريع تنموية في قيرغيزستان تتضمن مشاريع في البنية التحتية، والرعاية الصحية، والتعليم في جميع أنحاء البلاد”.

المصدر: “ايتوس واير”