تمنحه الإدارة الوطنية للسلامة على الطرق السريعة مركبات هيونداي كونا وسانتافي وتوسان 2020 تنال 5 نجوم في تصنيف السلامة

 

  • طرز 2020 تلقى التكريم لقاء قدرتها على تجنب الاصطدام والتحمّل الفائق للصدمات عن الحوادث
  • مجموعة المركبات الرياضية متعددة الاستخدامات من هيونداي تأتي بتقنية “سمارت سينس” للسلامة، ما يتيح للسائقين والركاب أقصى درجات الراحة والسلامة
  • هيونداي تعمل على جعل نظام “التنبيه لوجود راكب في المقعد الخلفي” قياسياً في معظم طرز 2022

 

 

21 أغسطس 2019 – حصلت طرز هيونداي من المركبات الرياضية متعددة الاستخدامات للعام 2020، كونا وسانتافي وتوسان، على تصنيف 5 نجوم في السلامة العامة، وهو أعلى تصنيف في السلامة تمنحه الإدارة الوطنية لسلامة المرور على الطرق السريعة في الولايات المتحدة، بوصفه أحد جوانب برنامج تقييم السيارات الجديدة.

 

وتجسّد طرُز كونا وسانتافي وتوسان السلامة الاستثنائية في حالات وقوع حوادث الاصطدام فضلاً عن قدرتها في تجنب الاصطدام، نظراً لتقنيات السلامة الجديدة التي أصبحت متاحة في طرز 2020 منها، والقائمة على نظام “سمارت سينس” الذي ابتكرته وطورته هيونداي. ويستخدم نظام المساعدة في تجنب الاصطدام الأمامي الكاميرا والرادار الأماميّين للمركبة، للمساعدة في اكتشاف حدوث تصادم وشيك وتجنّب تأثيره أو تقليل الأضرار الناجمة عنه، من خلال الفرملة الذاتية للمركبة. 

 

أما نظام المساعدة على البقاء في المسرب، فيساعد على منع خروج المركبة عن مسارها عرضياً، من خلال استشعار الخطوط المحددة للمسارب في الطرق، وقد يُمسك هذا النظام بزمام توجيه المركبة تلقائياً إذا لزم الأمر للحيلولة دون خروجها عن مسارها. كذلك يقوم برنامج “تحذير السائق من عدم الانتباه” بمراقبة أنماط قيادة السائق للكشف عن أي كسل أو استرخاء في القيادة، ولينبّه السائق بإشارة صوتية ورسالة تحذير تظهر على لوحة العدادات. وتتضمن تقنيات السلامة الإضافية في هذه المركبات التحذير من الاصطدام بمركبة في المنطقة العمياء والمساعدة على تجنّب الاصطدام عند عبور المركبات من الخلف.

 

وتُجري الإدارة الوطنية لسلامة المرور على الطرق السريعة اختبارات قيادة وتصنيف سنوية لمنح المستخدمين معلومات عن مدى قدرة المركبات على تحمّل الاصطدام وتجنبه، علاوة على جوانب أخرى كفيلة بتعزيز السلامة في المركبات الجديدة.

 

وأثنت هيونداي على التعاون القائم بين الإدارة الوطنية لسلامة المرور على الطرق السريعة ومعهد التأمين للسلامة على الطرق السريعة وقطاع صناعة السيارات، والذي أسفر عن جعل نظام “التنبيه لوجود راكب في المقعد الخلفي” معياراً قياسياً في المركبات الجديدة بالمستقبل. ومن شأن جعل هذه الأنظمة ضمن التجهيزات القياسية في المركبات المساعدة على منع وفيات الأطفال جرّاء التعرّض للحرارة نتيجة نسيانهم داخل المركبات. وكانت هيونداي أعلنت في أغسطس العام 2019 أعلنت أنها ستعمل على جعل هذا النظام قياسياً في معظم طرز المركبات الجديدة بحلول العام 2022.

 

رجاء انتظري...

اشتركي في نشرتنا البريدية

تريدين أن يتم إعلامك سيدتي عندما يتم نشر مقالنا؟ أدخلي عنوان بريدك الإلكتروني واسمك أدناه لتكوني أول من يعرف.