لبنان يستضيف للمرة الاولى المسابقة العالمية التاسعة للرياضيات الذهنية

استضاف لبنان و للمرة الاولى المسابقة العالمية التاسعة للرياضيات الذهنية التي نظمتها المنظمة العالمية اليابانية (JIAMA) بالتعاون مع مؤسسة Genius MAP اللبنانية حيث ضمت المسابقة 1300 تلميذاً في الرياضيات الذهنية الذي تأهلوا من المسابقات المناطقية في المحافظات (بقاع-جنوب-بيروت و جبل لبنان – الشمال)
اضافة الى طلاب من 13 دولة حول العالم الهند، اوزبسكتان،اليابان،ايران،الامارات،الاردن،فلسطين،الكويت،السعودية،العراق،سوريا،مصر و لبنان.

اقيمت المسابقة عند الساعة 10:00 صباحا تلاها حفل اعلان النتائج الساعة 3:00 بعد الظهر و ذلك في القاعة الرياضية الدولية-الكوثر-طريق المطار الجديد في حضور مجموعة من سفراء الدول المشاركة و ممثل المدير العام لأمن الدولة الرائد ابراهيم شرقاوي و مستشار وزير التربية و التعليم العالي الاستاذ البير شمعون و رؤساء المؤسسات التربوية الرسمية و الخاصة المشاركة ، بالإضافة الى فعاليات سياسية و اجتماعية و تربوية و ثقافية عربية و اجنبية و أكثر من 2500 شخص من كل المناطق، و ذلك برعاية و حضور البروفسور هاديو اوكابي رئيس المنظمة العالمية اليابانية للحساب الذهني (JIAMA) و الذي اعرب في كلمته عن فرحه باستضافة لبنان لهذه المسابقة و اكّد ان احد اهم اسباب اهتمامه العالي بلبنان، هو رئيس الوزراء الراحل رفيق الحريري الذي حقق معجزة مذهلة في اعادة اعمار البلد بعد الحرب مما ذكره بنهضة اليابان بعد الحرب العالمية الثانية.

كما و حضر الحفل رئيس مصلحة التعليم الخاص الاستاذ عماد الاشقر عن وزارة التربية اللبنانية الذي هنأ لبنان و اللبنانيين في هذا الانجاز العظيم و اكد دعم الوزارة الدائم لهؤلاء العباقرة.

و ألقى المدير العام لمؤسسة Genius MAP الدكتور هادي حمزة كلمة اكّد فيها ان لبنان اليوم كان امام تحدٍ جديد متمثل باستضافة المسابقة العالمية بعدما دخل موسوعة غينيس للأرقام القياسية لأكبر مسابقة رياضيات ذهنية في العام 2017 ووعد بتحقيق المزيد للبنان و برفع علمه على كل المنصات الفكرية و الابداعية في العالم
في الختام تم تكريم الدول المشاركة و تكريم الابطال الفائزين و توزيع الكؤوس و تذاكر السفر للمتأهلين في المسابقة العالمية الجديدة التي ستجري في شهر كانون الاول في تايلند نهاية العام 2019

رجاء انتظري...

اشتركي في نشرتنا البريدية

تريدين أن يتم إعلامك سيدتي عندما يتم نشر مقالنا؟ أدخلي عنوان بريدك الإلكتروني واسمك أدناه لتكوني أول من يعرف.